أبدأ البحث

الجزيرة الملعونة في تايلاند أغرقها الألهة بالأحجار الكريمة وويل لمن يسرقها

 الجزيرة الملعونة في تايلاند أغرقها الألهة بالأحجار الكريمة وويل لمن يسرقها
 الجزيرة الملعونة في تايلاند أغرقها الألهة بالأحجار الكريمة وويل لمن يسرقها

 

هناك في تايلاند توجد جزيرة صغيرة غير مأهولة اسمها كو هينجام ، ولم يجرؤ أحد على مر التاريخ أن يسكنها، ولكن وفقا للأساطير فإنها كانت موطنًا للآلهة، وأغرقوها في الأحجار الكريمة، والتي تحولت فجأة إلى اللون الأسود بعد تسليط غضبهم عليها.

 

 

اللعنة ستطاردك إلى الأبد

والمثير في هذه الجزيرة التي تتمتع بشواطئ خلابة أنه إذا تجرأ أي زائر على سرقة أي حجر كريم من الملقاة على الشاطئ فإن حياته تتحول إلى لعنة كبيرة، وتستقبل الحكومة التايلاندية عشرات الرسائل سنويا مرفقة بحجر أسود استولى عليه زائر ويبدو أن اللعنة أصابته فقرر إعادته إلى مكانه.

 

 

اللعب متاح والعبادة أيضا

لكن هذا لا يعني حرمان الأطفال من اللعب بالأحجار الكريمة طالما هم لم يخرجون خارج الجزيرة، كما يقال أن أي أمنية تتمناها هناك تتحقق، ويمكن تشييد نصب تذكارية منها في نطاق الجزيرة، أو هياكل للصلاة والعبادة واسترضاء الآلهة.

 

متعة روحية

ويقول الزائرون للجزيرة أنها تتمتع بقوى روحية غريبة ولا يمكن تفسير سر الأحجار الكريمة التي تحولت إلى اللون الأسود الغريب، ولا سر اللعنة التي تصاحب من يسرقها، لكن من لديه الجرأة ليذهب ويتمتع بأغرب المناظر التي يمكن أن تراها العين يجد الكثير من الحكايات التي يمكن أن يرويها لأبنائه وأحفاده فيما بعد.. فهل تجرؤ؟